ما حكم قول ( اللهم ادفع عني كل عين وحسد بهذه الصدقة) لدفع السحر والعين والصرع ؟

فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله السحيم- حفظه الله ورعاه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

يومياً بنية دفع العين والبلآء (
اللهم ادفع عني كل عين وحسد بهذه الصدقة)
ماحكم هذا القول في دفع البلآء من السحر والعين والصرع وجميع الامراض. ونريد توجهكم في هذا العمل؟
نفع الله بكم الاسلام والمسلمين

الجواب :



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .


يُشْرَع دَفْع السوء ، مِن عين وحسد ، وسحر وداء ، وذلك بالدعاء والصدقة ، لقوله عليه الصلاة والسلام : لا يَرُدُّ الْقَضَاءَ إِلاَّ الدُّعَاءُ ، وَلا يَزِيدُ فِي الْعُمْرِ إِلاَّ الْبِرُّ . رواه الترمذي مِن حديث سلمان رضي الله عنه ، وقال الألباني : حَسَن .
ورواه الإمام أحمد وابن ماجه من حديث ثوبان رضي الله عنه .
ولقوله عليه الصلاة والسلام : داووا مرضاكم بالصدقة . رواه الطبراني والبيهقي . وصححه الألباني .
وإذا كان يُشْرَع ذلك بعد نُزول البلاء ، فهو مشروع قبل نُزول البلاء ، ووُجود الداء ، فإن الإسلام جاء بالحث على التحصين قبل نُزول البلاء ، كقوله عليه الصلاة والسلام : مَنْ تَصَبَّحَ كُلَّ يَوْمٍ سَبْعَ تَمَرَاتٍ عَجْوَةً لَمْ يَضُرُّهُ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ سُمٌّ ، وَلاَ سِحْر . رواه البخاري ومسلم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق