يـسـألـونـنـي " كيف حآلك ؟

يـسـألـونـنـي " كيف حآلك ؟



" فأجيب : " آلحمدلله"



... فَيَظُنّـون أنّني بقمّة سـعـآدتي ...



نَـسـوا أنّنـآ نَـحْـمَـدُ آلله عـلـى [الـسّـرّآء] و [آلضّـرآء] ..................... 



الحمدُ للـــہ حينَ نحزنْ 



الحمدُ للـــہ حينَ تضيقُ بنا الدنيا 



الحمدُ للـــہ حينَ نبتهج

 

الحمدُ للـــہ حينَ نمرَض


الحمدُ للـــہ حينَ ترحلُ الأمنيَات للجنّة


الحمدُ للـــہ حينَ نرضَے بِالقدَر 



الحمد للـــہ حينَ تنفَرج 



الحمدُ للـــہ  علے كُلّ حالــ


فعندما تغرقون ببحور الألم الزموا الصمت والجأوا الى خالقكم 

واشكو اليه ألمكم لانه الوحيد القادر على ان يبرئه


وتذكروا ان شكواكم لغير الله مذله



جفًت دموعنــــــــا..*_*

مـا جـــفـــــــت الدمـــــــــوع



 الا لــــقــسـوة الـقـــلــوب






استغفـــــــروا الله........






تشقير الحواجب .. تابع . 3

وأخيرا راي العلامة الشيخ ابن باز رحمه الله على موقعه الرسمي وأن التشقير جائز لابأس به
ما رأي سماحتكم في تغيير لون شعر الخاجب للنساء بلون قريب للون الجلد بدلا من النمص
الجواب : النمص لا يجوز أما جعل شيء على الحاجب مما يجمل فبل بأس أما النمص فلايجوز 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
فائدة :
استخدام التشقير يؤدي إلى خروج الشعر بكثافة، بسبب تأثير المواد التي تصنع منها صبغة الشعر، وقد ثبت هذا في واقع النساء، وخروج الشعر بكثافة يجعل المرأة تستخدم النمص المحرم شرعاً؛ لأن التشقير يصبح لا يجدي نفعاً مع تزايد خروج الشعر بشكل لايخفيه التشقير ويقول أحد الباحثين : أن الوكالة العالمية لأبحاث السرطان (larc) بينت أن بعض المركبات التي تدخل في تركيب بعض صبغات الشعر ذات تاثير تطفري شديد لحيونات المعامل، ومن هذه المواد على وجه الخصوص مادة بارافينيلين داي أمين (ppd) ...، وتختلف نسبة هذه المادة المسموح بها في صبغات الشعر، ففي بعض الدول (أمريكا، أوروبا) تُلْزم المصانع بألا تزيد هذه الصبغة عن 3%، بينما نجد أن دولاً أخرى لم تحدد نسبة قياسية لهذه المادة، الأمر الذي جعل بعض الشركات والمصانع غير الموثوق بها تتلاعب بأرواح الناس، وتزيد من نسبة مادة (ppd) في الصبغات التي تنتجها بنسبة عالية جداً، إذ دلت التحاليل الدقيقة التي أجريت بمركز السموم والتحليل بمستشفى الملك فيصل التخصصي، على أن بعض صبغات الشعر التي توجد في الأسواق المحلية قد احتوت على هذه المادة بنسب تزيد على 70%، مما أدى إلى حدوث مشكلات صحية لمن تعامل مع هذه الصبغات، واحتمال حدوث مشكلات أخرى في المستقبل

تابع تقشير الحواجب .. 2

رأي اللجنة الدائمة للإفتاء :
حُـكـم تشقير الحواجب - فتوى اللجنة الدائمة -
فتوى رقم ( 21778 ) وتاريخ 29/12/1421 هـ
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد :
فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ما ورد إلى سماحة المفتي العام من المستفتي مبارك صالح ، والمُحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم ( 7868 ) وتاريخ 19/12/1421 هـ وقد سأل المستفتي سؤالاً هذا نصه 
( فقد انتشر في الآونة الأخيرة بين أوساط النساء ظاهرة تشقير الحاجبين بحيث يكون هذا التشقير من فوق الحاجب ومِن تحته بشكل يُشابه بصورة مطابقة للنمص ، من ترقيق الحاجبين ، ولا يخفى أن هذه الظاهرة جاءت تقليداً للغرب . وأيضا خطورة هذه المادة المُشقّرة للشعر من الناحية الطبية ، والضرر الحاصل له ، فما حُـكم الشرع في مثل هذا الفعل ؟ أفتونا مأجورين ، علماً بأن الأغلبية من النساء عند مناصحتها تطلب ما كُتِب من اللجنة ، وتَردّ الفتوى الشفهية فنرغب – حفظكم الله – إصدار فتوى . سائلينه سبحانه عز وجل أن ينفع بها ، ويحفظ لهذه الأمة دينها . إنه ولي ذلك والقادر عليه ) .
وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت بأن
تشقير أعلى الحاجبين وأسفلهما بالطريقة المذكورة لا يجوز لما في ذلك من تغيير خلق الله سبحانه ولمشابهته للنمص المحرّم شرعاً ، حيث إنه في معناه ويزداد الأمر حُرمة إذا كان ذلك الفعل تقليداً وتشبهاً بالكفار أو كان في استعماله ضرر على الجسم أو الشعر لقول الله تعالى : ( وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ) وقوله صلى الله عليه وسلم : لا ضرر ولا ضرار . وبالله التوفيق .
وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرئيس
عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ
عضـو
عبد الله بن عبد الرحمن الغديان
عضـو
صالح بن فوزان الفوزان 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تشقير الحواجب .. تابع ,, 1


أولا : سئل الشيخ العلامة ابن عثيمين عن التشقير هل هو في حكم النمص كما في لقاء الباب المفتوح شريط 131:
السؤال :
يوجد بعض الأصباغ والألوان توضع على الحاجبين حتى تبدو رقيقة ، وتبقى هذه مدة ما يقارب الشهر تقريبا ، فهل هذا في حكم النمص؟
الجواب :
لا ، تلوين الشعر بغير السواد لمن ابيضّ شعره لا بأس به ، هذا هو الأصل ، لأن الأصل في غير العبادات الحل ، وليس هذا من النمص ، ولكنه من ترقيق الشعر ، كما أن بعض الناس يختار أن يكون شعره جَعْدا ويطّلي بما يقوي الشعر ،
السائل : الحاجبين – يا شيخ بارك الله فيك – يرققها ، يضع بعض الألوان من هنا ومن هنا حتى تبدو رقيقة ، لا يقص شعر الحاجبين بل ألوان بلون البشرة؟
الشيخ : ما في بأس ، لكن الكلام هل هذا جائز في حق الرجال أو لا ؟!! الرجل لا ينبغي أن يتجمل بما تتجمل به المرأة ، المرأة لا بأس
فتوى آخرى
يرى جواز التشقير وأن الأصل فيه الإباحة إلا بدليل يقتضي التحريم أو الكراهة من الكتاب والسنة لاسيما أن التشقير هو لون فقط وخلقة الله باقية لم تتغير ولو قُرب من وجه المرأة المشقرة لحواجبها لاستطاع الرائي مشاهدة الشعر المصبوغ بكامل هيئته ووضعه . ( [26] أهـ كلامه رحمه الله ,
انتهى كلامه - رحمه الله تعالى ورفع درجته في المهديين وأنظر مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين ج4ص121 ومجلة الدعوة عدد 1741 ص 36 , 1421 هـ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يـــــ♥ــــ♥ــــا رب لا تَحرمنَــــــا أمنيــــــةً تُفرحُ قلوبنــــا

يـــــ♥ــــ♥ــــا رب لا تَحرمنَــــــا أمنيــــــةً



تُفرحُ قلوبنــــا ...♥



وتوبَــــــةً تَجلــــــي هُمومنــــا ...♥



وَفرجــــــاً يكشــــــفُ الكَــــــرب عنّــــا ...♥



وَ جنّــــــةً فِــــــي أُخرانــــا ...♥



وَرضــــــا مِنــــــك عَلينــــا ...♥



..........آميــــــن ♥.. يارب العالميــــــن ..♥


 آميــــــن



اللهُّــــمـ لا تَحْـرٍمًّنــــي وأنْـا ادعُــــوك ،،




ولا تَخٍـذٍلنــــي وانْــــا ارّجُــــوك







تشقير الحواجب ...........

تشقير الحواجب*

 
ــــــــــ
ــــــــ

الكثيرات سألوني عن فتاوى العلماء في السعودية عن التشقير فأحببت اليوم أن اطرحها بين يدكم لأهم 3 شخصيات دينية لها ثقلها الشرعي في المملكة وهم :
الشيخ ابن عثيمين رحمه الله
اللجنة الدائمة للافتاء 
العلامة الشيخ ابن باز



تبي همك ينجلى مع الصبااااااااااح ....

والله مآ يجلي من الصدر همه..


و يبعد عن النَّفس الحَزينَة أَلَمه..



إلآ الذي يبـدآ فطوره مع أمه ..


تَمرة لـ فمه وتَمرتين لـ فمهآ ..